مدير الصحة لولاية تيبازة ينفي أن يكون المنبع المائي “سيدي لكبير” ببلدية أحمر العين مصدرا للكوليرا

 

تداولت وسائل الإعلام أن مصدر داء الكوليرا المنتشر ببعض الولايات هو منبع مائي “سيدي لكبير” ببلدية أحمر العين بولاية تيبازة غير انّ مدير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات لولاية تيبازة نفى هذا الخبر. وقال أن عينات تمّ أخذها من مياه المنبع التي ثبت أنها ملوثة في انتظار نتائج التحاليل الميكروبيولوجية.

وأوردت الجريدة الإلكترونية شرشال نيوز التي نقلت تصريح مدير الصحة أنه وحسب مصادر متطابقة فقد ثبت وجود ثقب في الأنبوب الرابط بين المصب الرئيسي للينبوع والحنفية المفتوحة على الهواء الطلق منذ عشرات السنين وقالت ذات المصادر أن مياها قذرة يحتمل جدا انها تسربت للأنبوب وتكون وراء احتمال انتشار المرض بأحمر العين وما جاورها.

ومن غير المعقول أن يكون منبع سيدي الكبير بأحمر العين بؤرة الوباء القاتل لا سيما وان أولى الحالات تمّ تسجيلها بولاية البويرة ثم البليدة ويصب منبع سيدي الكبير بأحمر العين في واد محاذ شبه جاف صيفا وشتاء مملوء بالمياه القذرة تضيف شرشال نيوز.

كريم .ب

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق