عبد القادر بن صالح يبعث رسالة تعزية لتونس إثر وفاة رئيسها الباجي قايد السبسي

 

أرسل رئيس الدولة عبد القادر بن صالح رسالة تعزية إثر وفاة الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي.
اشادفيها بمسار المرحوم ونضاله في حركة التحرير التونسية والمغاربية و كذا جهوده في بناء بلاده بعد الاستقلال.

اعتبر بن صالح في رسالة تعزية فقدان المرحوم يعد رزأ على تونس و الجزائر و المغرب العربي و الامة العربية كلها.

و قال رئيس الدولة: “بلغ الأسى والأسف أقصى ما يبلغانه في نفس إنسان حين تناهى إلى سمعي نبأ انتقال المغفور له فخامة رئيس الجمهورية التونسية والصديق العزيز إلى رحمة الله وعفوه، وأن يرزأ فيه الشعب التونسي الشقيق، بل المغرب العربي، بل الأمة العربية كلها، خاصة الجزائر التي تشاطركم شعبا وحكومة آلامكم وأحزانكم، وتعتبر كل دمعة ذرفتها على فقده عيون الأشقاء في تونس ذرفتها أيضا عيون إخوانهم في الجزائر، تماما كما سقوا بدمائهم الزكية ودموعهم الغالية تراب ساقية سيدي يوسف وأماكن عديدة في الحدود المشتركة إبان الثورة التحريرية”.

و أضاف بن صالح أن “الراحل العزيز سيبقى خالدا في ذاكرة الجزائريين، الذين لن ينسوا أبدا موافقه الرائدة في مساندة الثورة الجزائرية وفي الذود والدفاع عنها ما وجد لذلك سبيلا داخل تونس وخارجها، وسيبقى لديهم كما كان وكما هو من ألمع القادة الذين حازوا بأعمالهم ومواقفهم الإجماع على ما تتسم به شخصياتهم من حنكة واتزان، وبُعد نظر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق